Sunday, May 29, 2011

إلى من أسميتها يوما ... محبوبه

 تلك النظرة وذلك الوجه اود ان اشكره فقد اتى علي بالكثير واوحي لي بتلك الكلمات اشكرك يا من أسميتها يوما محبوبتي وندمت
وهذه كلماتي الأخيرة 
......
اعترف لكي بانك لا تقدري على نسياني بسهولة 
ولن تقبلي بأي رجل من بعدي 
ستبحثين عني طويلا بينهم 
 ولن تجديني
فأي رجل هذا الذي سيكفيك
بعد أن رفعت أنا سقف الكفاية عندك 
الى حد تعجز عنه الرجال 
عذرا
فاني أعرف قدر نفسي
....
سأبقى في ذاكرياتك حتى مماتك
حتي تلفظي انفاسك الأخيرة
سأبقي الحلم 
الذي لن تستطيعي تحقيقه الا في خيالك
سأبقى الرجل الاول والاخير الذي ملك قلبك
ولن تحصلي عليه ابدا
صدقيني
 ....
اذهبي وشاركي كل الرجال بحياتك 
تكلمي مع الكثيرين واجعلي كوكبك مليء بالكثيرين 
لكنك ستبقين تبحثي عن رجل يحمل واحدة من صفاتي
 ليس كل الصفات 
 بل صفة واحدة
  لا أقلل من الاخرين
  ولكني اعرف قدر نفسي
....
قد تجدي مع غيري مالم تجديه معي 
لكن كوني على يقين 
أنك لن تجدي مع غيري ماكان لك معي 
 ....
هل تظنين اني سأبني مملكة عشقي على بقايا قلوب الرجال ؟
أو
انتظر أن تختاري بيني وبين اي من الرجال
كلا  
فانا لن أكون الا لفتاة أكون لها كل الرجال
....
عذرا إذا كنت قد اضعت وقتك في كلامي
عـــذراً اذا كنـــت قـــد اشغـــلت تفكيـــرك في تفــــاهاتي
عـــذراً منـــك والــــف عـــذراً
فانا اعتــــذر عــــن كـــل شـــيء 
الا عــــن حبــــي فلن اقــــــدم اعتــــذاراتي
فحبي هو ملك لذاتي 
....
 أنا على يقين اني ادمنك             ولكن كبريائي يدمنني 
 إني على يقين أن فراقي        يدمرك!         ولكن كذبك دمرني
وانتهت قصتنا  بعاشقين بلا قلب 
انتهت بكذبك  وكبريائي
لا اعلم من تفوق على الآخر ولا يهمني 
 ولكني اردت فقط الصراخ في وجهك 
عشقت كذبك يا فتاه 
 

4 comments:

  1. ده مش شعر ده كبرياء

    ReplyDelete
  2. علمتني التي أسميتها محبوبة ألا اعشق اكثر من نفسي احدا .. وكرامتي نقحت عالية ما انتي فاهمة اللي فيها
    ومرسي على الكومنت يا آية :)

    ReplyDelete
  3. و لكنى فقط اردت الصراخ فى وجهك لأقول لك انت فظييييييييييييييييييييييييييييييييع يا صبرى و بجد رهيبة تحفة مش لاقية وصف بجد زى ما كفتة هانم قالت دة كبرياء مش شعر يهبل والله يا ريتها تقراة وصله ليها ديلفرى عشان نقراة بس لو انتحرت بعدها شيل ذنبها انت بقى
    استمر يا فتى :)

    ReplyDelete